عودة بالصور لحفل الافتتاح لمهرجان دقة الدولي لدورته 46

إثر دورة رقمية في 2021، تم تنظيمها كفعل مقاومة لجائحة كورونا ومساندة للفنانين الحاملين لمشاريع موسيقية كان يمكن أن تجهض جراء الشلل الذي أصاب قطاع الثقافة، انطلقت مساء الجمعة 5 أوت 2022 فعاليات الدورة 46 لمهرجان دقة الدولي بعرض الإفتتاح للفنانة التونسية لبنى نعمان رفقة عازف العود مهدي شقرون ومجموعتهما الموسيقية. 

عودة بالصور لحفل الافتتاح لمهرجان دقة الدولي لدورته 46

أمام مسرح ممتلئ ، غنّت لبنى نعمان لتونس، للحب ولتاريخ هذا البلد، مازجة كعادتها أغاني التراث بإيقاعات تونسية وعالمية عصرية.

تتقفى لبنى نعمان من خلال العرض أصوات النساء التونسيات في جميع أرجاء البلاد، فتجول بنا من جبنيانة إلى الكاف وقرقنة وغيرها من المناطق الزاخرة بالأناشيد التي تقف على حافة السقوط من الذاكرة الجماعية. "سعدي سعد"، "كبي الفولارة" ، "توبة"، "طريق الحب ينجي"، بين التراث الشفوي وأشعار وحيد العجيمي وألحان مهدي شقرون، تخطو لبنى بثبات ضمن مسار فنيّ متكامل يحمل بعدا تراثيا بالأساس، واكتسب مع مرور التجارب هوية وبصمة خاصة به على مستوى الإنتاجات الجديدة.

أمام جمهور راقص أحيانا ومتأمل أحيانا أخرى، تمايلت لبنى نعمان على المسرح ورقصت حبا وتذكّرا وحزنا وانتصارا، لتعيش معها كلّ حالات الفنّ.

كعادتها، لا تكفّ نعمان عن تخطّي كلّ الحدود الساكنة بين الأنماط الفنية واللغات الموسيقية، لتقدّم، كما بالأمس، عرضا متكاملا يلبس هوية مهرجان دقة ومسرحه الأثري.  

Booking.com Booking.com